المنطق الضبابي(2) – التطبيقات العملية

تعرضت في التدوينة السابقة إلى التعريف بمفهوم المنطق الضبابي، وسوف أعرض هنا بعض التطبيقات العملية المفيدة للمنطق الضبابي.

في معظم المراجع التي تذكر تطبيقات المنطق الضبابي نجد أشياء مثل “الذكاء الاصطناعي”، أو “الأجهزة الإلكترونية المتطورة” أو “المتحكمات الصناعية”، لكني هنا سأحاول أن أعرض ما أجده تطبيقات عملية للمنطق الضبابي في حياتنا اليومية.

في المسابقات

في مسابقة انتخاب ملكات جمال العالم في إحدى السنوات كان الطول الأدنى المقبول هو 165 سنتيمتراً، ولذلك تم رفض ميليسا لأن طولها كان 164.8 سنتمتراً، وذلك بالرغم من أنها تتمتع بجمال باهر تفوق به على جميع منافساتها بالإضافة إلى أنها ذات ثقافة عالية وذكاء خارق وسرعة بديهة وقوة شخصية.

في المسلسل التلفزيوني الشهير غريز أناتومي Grey’s Anatomy، أثار جورج استعطاف المشاهدين حين اضطر للعودة إلى صفوف المتدربين الداخليين في المستشفى لأنه حصل على مجموع يقل بعلامة واحدة فقط عن المجموع المطلوب للقبول في سلك أطباء المستشفى، مما أدى إلى رفضه بالرغم من أن رسائل التوصية التي بحوزته كانت ممتازة.

بمنطقنا العادي نجد أن مثل هذه القرارات غير عادلة، لكننا مضطرون للموافقة عليها لأننا تعودنا على فكرة أنه لا بد من وجود قواعد للقبول والرفض وكذلك أن من صفات هذه القواعد أن تكون صمّاء وحاسمة، إليك الخبر السعيد، مع المنطق الضبابي يختلف الأمر كثيراً.

في المنطق التقليدي يوجد حد واضح تماماً بعد اجتيازه يكون المتقدم لمسابقة معينة مقبولاً وسوى ذلك يكون مرفوضاً، في المنطق الضبابي بالرغم من أن هناك قرار واضح في النهاية بالقبول أو عدم القبول إنما يمكن أن يؤجل هذا الموضوع لما بعد حساب النتيجة (الناتجة عن معادلة منطقية ضبابية تدخل فيها جميع العوامل المطلوبة للقبول) والمفاضلة بين النتائج المختلفة لأخذ القرار بالقبول من عدمه.

لنأخذ مثال مبسّط قليلاً عن طلب موظف للعمل لدى شركة، ولنقل أن الشروط الموضوعة كانت: أن يجيد طالب الوظيفة اللغة الانكليزية، وأن يكون جيداً جداً في استخدام الحاسوب، وأن يكون ذو مظهر لائق وأن يكون حاصل على شهادة أكاديمية عالية في علوم التسويق أو (حاصل على شهادة عادية في التسويق وله خبرة عملية جيدة في مجال التسويق).

لاحظ أن كل البنود من مثل “يجيد اللغة الانكليزية” و“يجيد استخدام الحاسوب” و“ذو مظهر لائق” و“حاصل على شهادة” و“له خبرة جيدة” …الخ كلها ليست تحديدات واضحة قيمتها صح أو خطأ بل تتدرج بقيم صحة ضبابية، والعوامل التي تم جمع هذه البنود هي عوامل منطقية ضبابية مثل “جداً” و”و” و”أو“. إذاً عند تقييم أي طالب للوظيفة توضع له علامة (بين الصفر والواحد) لكل بند من البنود، وباستخدام العوامل المنطقية نحصل على علامة مواءمته لهذه الوظيفة وبالمفاضلة بين العلامات النهائية التي نحصل عليها من جميع المتقدمين يكون صاحب القيمة الأعلى هو الموظف المنشود.

أما بالمقابل إذا أصرينا على وضع الشروط بطريقة تجعل من الممكن استخدام المنطق العادي فإننا سنضطر أولاً لوضع تحديدات واضحة قيمتها صح أو خطأ مثل “حاصل على شهادة توفل في اللغة الانكليزية” و”حاصل على شهادة معينة في علوم الحاسوب” …الخ، وهي ستظلم الكثير من الأشخاص بالإضافة إلى أنها لا تقدم لنا طريقة واضحة للمفاضلة بين المتقدمين المختلفين ويعود الأمر بالنهاية إلى مزاجية مدير المصادر البشرية في الشركة.

من الواضح إذاً أنه في المسابقات يكون لاستخدام المنطق الضبابي أفضلية على المنطق العادي.

الطقس

لنأخذ مثال آخر يتعلق بموضوع مهم للكثير من الأمور كالسياحة والتجارة والسفر وغيرها وهو الطقس. لنسأل السؤال التالي: هل الطقس يكون جميلاً في هذا البلد في وقت معين من السنة؟

من الواضح أن عبارة “الطقس جميل” لها قيمة ضبابية فقد يتدرج الطقس من سيء جداً إلى جميل للغاية، بالإضافة إلى أنها عبارة مركبة تشمل العديد من العوامل، فالطقس الجميل يعني مثلاً أن يكون الجو صاحياً بشكل مقبول وأن تكون الحرارة معتدلة وأن تكون الرطوبة ضعيفة وأن تكون الريح معتدلة السرعة. من الواضح أن كل هذه القيم ضبابية وبالتالي إن العبارة السابقة تشكل معادلة ضبابية.

في الطب

رغم أني لست خبيراً في مجال الطب لكني أتوقع أن يكون للمنطق الضبابي دور كبير أيضاً في التشخيص الطبي وفي تحديد الأدوية والجرعات.

من المعلوم أن التشخيص وتحديد الجرعات يعتمد على أعراض معينة لدى المريض. بالرغم من أن الأعراض التي يذكرها المريض مثل وجود وجع أو حرارة أو شعور بالغثيان …الخ لا يمكن أخذها بشكل قيم ضبابية لأن المريض قد يبالغ أو يقلل من مدى فداحة هذه الأعراض بحسب ثقافته وشعوره النفسي، إلا أن نتائج التحاليل والفحوص الطبية هي دائماً بشكل ضبابي، فالنتائج لا تكون فقط “الضغط مرتفع” أو “السكر مرتفع في الدم” أو “توجد حرارة” بل تحدد مقدار هذا الضغط ومقدار السكر في الدم ومقدار الحرارة، وباعتبار أن التشخيص يقوم عادةً على عبارات منطقية مثل “إذا كان المريض يعاني من حرارة مرتفعة وضغط مرتفع وعمره صغير ولديه عدد كبير من كريات الدم البيضاء فإنه يعاني من المرض الفلاني” يمكن إدخال قيم الفحوصات والتحاليل ضمن هذه المعادلات المنطقية بشكلها الضبابي والحصول كذلك على نتيجة ضبابية تساعد الطبيب على تحديد مقدار جرعة الدواء المطلوبة، فستختلف الجرعة أو الدواء مثلاً فيما إذا كان المريض يعاني من التهاب بسيط أو التهاب حاد جداً.

هذه أمثلة بسيطة ويمكن إيجاد الكثير غيرها، وأعتقد أن السبب في أن المنطق الضبابي لا يستخدم بشكل واسع لا يعود إلى قلة تطبيقاته بل إلى عدم اطلاع الناس عليه بشكل كافي بعد.

تعليق واحد على “المنطق الضبابي(2) – التطبيقات العملية”

  1. م/ مهدي ابراهيم ادم أضاف بتاريخ

    الأنظمة الخبيرة
    هي أنظمة لصنع القرار أو أي أجهزة حاسوبية من الأداء أو حتى تتعدى الخبراء البشريين في بعض الاختصاصات .
    إن الأنظمة الخبيرة بطبيعتها هي فرع تطبيقي من الذكاء الاصطناعي وهناك عدة تطبيقات على الأنظمة الخبيرة في الطب والمعادن والهندسة كما إن الأنظمة الخبيرة تنتشر في مجالات معقدة كدارة العقارات وخطط الشركات ……الخ
    الفكرة الأساسية وراء النظم الخبيرة بسيطة فالخبرة تنتقل من الخبراء إلى الحاسوب يستدعيها مستخدمو الحاسوب كنصيحة معينة عند الحاجة ويستطيع الحاسوب إن يتوصل إلى استخلاصات معينة وبعد ذلك تنصح الأنظمة الخبيرة الشخص المحتاج إلى الاستشارة إلى اتخاذ القرار المناسب .

    أهمية الأنظمة الخبيرة
    تأتي أهمية هذا النوع من البرامج من خلال قدرتها على استخلاص الخبرات الإنسانية وتخزينها ببرامج تقلد الخبير في نفس المستوى .والأهمية الأكبر عندما تبداء الدول النامية بمعرفة ضرورة نقل هذه الخبرات من خلال البرامج على اسطوانات صغيرة وليس خلال الاستثمار البشري المكلف .
    وقد كانت إحدى المشاكل الكبرى التي تواجه بناء هذه البرامج إلى وقت قريب إضافة إلى درجة التعقيد العالية التي تميز هذه البرامج وهو حاجتها إلى السعة تخزينية عالية . كما إن هذه البرامج التي كانت تتولى معالجة مشاكل معقدة ومبهمة مازالت قيد البحث والتطوير ولذلك فقد تميزت ببرامج الذكاء الاصطناعي بالمميزات والخصائص التالية
    التمثيل الرمزي :ـ
    كانت هذه البرامج تتعامل مع رموز تعبر عن المعلومات المتوفرة مثل الجو حار اليوم ،والسيارة خاليه من الوقود ،واحمد في صحة جيده ، والطعام له رائحة ذكيه .وهو تمثيل يقارب شكل الإنسان لمعلوماته في الحياة اليومية .
    البحث التجريبي : ــ
    تتوجه برامج الذكاء الاصطناعي نحو مشاكل لا تتوافر لها حلول يمكن إيجادها تبعا لخطوات منطقيه محدده إذ يتبع فيها أسلوب البحث التجريبي ‘ كما هو حال الطبيب الذي يقوم بتشخيص المرض للمريض فامام هذا الطبيب عدد من الاحتمالات قبل التوصل إلى التشخيص الدقيق ولن يتمكن بمجرد رؤيته للمريض وسماع أهانه من الوصول إلى الحل.
    في البرامج الطبية إذا ماعرضت حالة من الحالات دون الحصول على نتائج التحليلات الطبية فيجب إن يحتوي على القدرة إعطاء الحلول. يجب لكي يقوم بأدائها إلى أن يكون قادرا على إعطاء الحلول المقبولة وإلا اصبح قاصرا .
    وهذا الأسلوب من البحث التجريبي يحتاج إلى ضرورة توافر سعه تخزين كبيره في الحاسب الالى لما تعتبر سرعه الحاسب من العوامل الهامة لفرض الاحتمالات الكثيرة ودراستها.
    إحتضان المعرفة وتمثيلها:ـ
    لما كان من الخصائص الهامة في برامج الذكاء الاصطناعي استخدام أسلوب التمثيل الرمزي في العبير عن المعلومات وإتباع طرق البحث التجريبي في أيجاد الحلول فأن برامج الذكاء الاصطناعي يجب إن تمتلك في بنائها قاعدة كبيره من المعرفة تحتوى على الربط بين الحالات والنتائج.
    البيانات الغير موكده :ـ
    يجب على برامج التصميم التي في مجال الذكاء الاصطناعي أنت تتمكن من أعطاء الحلول وإلا إذا كانت البيانات غير مؤكده أو مكتملة .وليس معنى ذلك إن تقوم بإعطاء حلول مهما كانت الحلول خاطئة أو صحيحة وتتمثل البرامج المحاسبة لمجال من محلات الحياة وتحسين العلاقة الاساسيه بين عناصرها .
    تم الوصول الي دراسة جديدة هي استخدام المنطق الضبابي في تشخيص اعطال محركات الديزل .
    الاشخاص الذين قامو بالدراسة هم مهندسين سودانيين مهندس مهدي ابراهيم ادم و / البخاري الصديق الطيب و م/ خالد ابراهيم بمساعدة د/ عادل محمد البشير.
    email: mahdi541@hotmail.com
    phone: +249909767686

شارك بتعليقك