أرشيفات التصنيف: غير مصنف

أنا مع من؟

السؤال التقليدي الذي راح يطاردني من معارفي وأصدقائي منذ بداية الأحداث الأخيرة في سورية، والذي تعمدت عدم الرد عليه، أرغب الآن أن أرد عليه بالتفصيل. ليس لأن هناك كثيرون يهمهم أن يعرفوا ما هو موقفي، ولكن لأنه طالما لدي قلم ( كيبورد ..الخ ) يحق لي أن أعبر عن رأيي. متابعة القراءة

أين دور المثقفين … مين سمير؟

تفاجأ العالم عندما أعلنت مجلة تايمز الأميريكة عن شخصية العام 2006، فقد ناقضت توقعات الكثير من المحللين، وجاءت بكلمة من ثلاثة حروف: “You”، “أنت”!

ومن يريد أن يقرأ تعليل محرري مجلة تايمز يجده على الرابط http://www.time.com/time/magazine/article/0,9171,1569514,00.html

وأذكِّر أن تلك السنة شهدت شهرة كبيرة لموقع اليوتيوب الذي كان العامل الأساسي في تحديد اسم شخصية العام، بينما موقع الفيسبوك كان لا يزال في بداياته، وبالمناسبة مارك زوكربرغ مؤسس الفيسبوك احتل مركز شخصية العام 2010. متابعة القراءة

كيفية الوقاية والتداوي من الأنفلونزا

لقد تأخرت كثيراً (أكثر من المعتاد) على وضع تدوينتي التالية في هذه المدونة، ولذلك أسبابه، منها انشغالي ببعض الأمور ومنها كذلك مرضي بأنفلونزا حادة (لا ليست أنفلونزا الخنازير)، وقد أصبت بها في ظروف لم تسمح بتطبيق ما سأعرضه هنا، حيث وجدت إصابتي بالمرض فرصة لمشاركة قراء المدونة بأفكار حول الوقاية من الأنفلونزا وعلاجها وتلقي التعليقات والمشاركات منكم.

كذلك لدي ملاحظة صغيرة تتعلق بالتسجيل في القائمة البريدية، حيث أعتقد أن البعض وجد صعوبة في ذلك، وهناك بعض الأعزاء الذين قاموا بالتسجيل منذ فترة طويلة ومع ذلك لم يتلقوا أية تنبيهات عن التدوينات الجديدة، والسبب تقني وللأسف لم يسمح لي الوقت بتداركه بعد ولكني أقوم حالياً بتدارك أخطاء من هذا النوع يدوياً وأعتذر عن بعض الأخطاء إن حصلت. متابعة القراءة

إصلاح تقني في بعض التدوينات

أحب أن أشير أن بعض التدوينات السابقة عانت من مشكلة تقنية حيث لم يكن بالإمكان قراءتها من قبل مستخدمي إنترنت إكسبلورر وقد قمت بمعالجة هذه المشكلة التقنية وأدرج هنا عناوينها مع روابطها:

خواطر في الحوار الديني

نظرة جديدة للحن الأول

هل يحتاج الكتاب المقدس إلى تفسير

سوريا … بين مهد الحضارات وملتقى الحضارات

لقد نشرت هذه المقالة سابقاً في موقع سريا نيوز باسم وهمي وآثرت إعادة نشرها هنا لجمهور قراء مختلف

لقد تعودنا منذ فترة من الزمن على سماع عبارة “سوريا مهد الحضارات” شعاراً أو عنواناً لبلدنا الحبيب ويبدو أن وزارة السياحة كانت خلف رفع هذا الشعار. عندما نريد وضع عنوان لبلدنا نريده أولاً أن يكون صحيحاً وصادقاً حتى يكون مقنعاً لكل من يسمعه، و بالتأكيد نريده أن سيكون مشرفاً لبلدنا وأن يحمل قيمة تدفعنا لكي نحافظ عليها نحن والأجيال القادمة بكل ما ما أوتينا من مقدرة.

متابعة القراءة

دور حركة الشبيبة في كنيسة إنطاكية الأرثوذكسية

لقد تم تجاوز و منذ زمن بعيد جداً الطريقة المنطقية التي وضع أسسها أرسطو، و التي تعتمد على الانطلاق من نظريات و مقدمات كبرى للوصول إلى استنتاجات، فمنذ أيام فرنسيس بيكون في القرن السادس عشر اتجه الفكر المنطقي البشري بطريق مختلفة، فالمقدمات الكبرى و النظريات لم تعد تعتبر أشياء موضوعة لا يحق لنا البحث فيه، بل أصبحت تستنتج بالاستقراء من الواقع و من التطبيق العملي.

منذ نشأة حركة الشبيبة الأرثوذكسية كان هناك كلام كثير عن تحديد دورها و مكانها في الكنيسة الأرثوذكسية و حتى اليوم مازلنا نجد الكثير من الآراء و الاختلافات حول هذه النقاط، لكن بعد 62 سنة من التطبيق العملي أما آن لنا أن نحدد دورها بكلام واضح لا لبس فيه؟ فطالما عودتنا الكنيسة الأرثوذكسية بلسان ربّها و رسلها و آبائها على أنها كنيسة الأجوبة الواضحة الصريحة القويمة.

متابعة القراءة

يوحنا وليبيانوس

من هو يوحنا؟ إنه يوحنا الذهبي الفم الغني عن التعريف أشهر واعظ ومفسر في تاريخ الكنيسة.

إذاً من هو هذا ليبيانوس؟ إنه أيضاً واعظ شهير وكان معلماً للبلاغة قضى حياته في التعليم، لكنه بخلاف يوحنا كان وثنياً.

فما علاقة يوحنا بليبيانوس؟ الجواب بسيط، ليبيانوس كان أستاذ يوحنا وهو الذي علم يوحنا كيف يكون واعظاً وبليغاً!

متابعة القراءة